تخلد فرنسا الاثنين ذكرى 11 نوفمبر/تشرين الثاني لجنودها الذين قتلوا في عمليات عسكرية بالخارج منذ الاستقلال. وفقدت فرنسا عددا من جنودها في مجموعة من المعارك أو المهمات الإنسانية عبر العالم. وكانت تشاد البلد الأكثرَ دمويةَ بالنسبة لهؤلاء، إذ قتل مئة وتسعة وعشرون جنديا بهذا البلد في 1983.