يتوجه الناخبون*البوليفيون الأحد إلى مراكز الاقتراع للإدلاء بأصواتهم لاختيار رئيسهم ونائبه وأعضاء برلمانهم البالغ عددهم 136 نائبا، علما أن التصويت في بوليفيا إلزامي. وسيقرر*7,3 ملايين ناخب من خلال هذه الانتخابات إما بقاء أو عزل أيفو موراليس الذي يتولى السلطة منذ 13 وسط حالة من خيبة الأمل*تخيب على الشارع*بسبب الفساد وجنوح السلطة الحالية إلى الاستبداد.*