وافقت الرياض على استقبال قوات أمريكية على أراضيها، وفق ما أعلن مصدر في وزارة الدفاع السعودية. كما أكد البنتاغون ذلك. وأوضح الجانبان أن حلول هذه القوات بالمنطقة يأتي في إطار "الدفاع عن أمنها واستقرارها وضمان السلم فيها". وتعتبر المملكة من الداعمين للاستراتيجية المتشددة لواشنطن تجاه طهران، اللتين تزيد علاقتهما توترا يوما بعد يوم.