فوجئ الحاضرون في الملعب ومشاهدو مباراة تونس و أنغولا أمس بشغور أكثر من مدرجات ملعب السويس وغياب الجماهير باستثناء بضعة آلاف عكس التوقعات التي سبقت المباراة تماما.*وكانت الجامعة التونسية لكرة القدم قد أعلنت قبل المباراة بيومين نقلا عن لجنة التنظيم المحلية ووسائل إعلام مصرية أن مباراة تونس و أنغولا ستدور بشبابيك مغلقة بعد بيع كل مقاعد الملعب (حوالي عشرين ألفا) وهو خبر ليس مجانبا ...