دراسة بريطانية: الإسلام سيُصبح الديانة الأولى في العالم




أظهرت دراسة أكاديمية أجرتها جامعة « سانت ماري » غرب لندن، ونشرتها عنها عديد المواقع بريطانية، أن 48.6 % من سكان بريطانيا دون ديانة في ضوء تراجع نسبة المسيحيين بـ12 % خلال 32 عاما مقابل تصاعد عدد المسلمين.
وأكدت الدراسة تضاعف نسبة أصحاب الديانات الأخرى غير المسيحيين بـ4 أضعاف كالديانة الإسلامية بين الأعوام 1983 و2015.

وتوقعت الدراسة أن يصبح الإسلام أكبر دين في العالم بحلول عام 2075، في وقت تشهد فيه مناطق أخرى في إفريقيا جنوب الصحراء الكبرى وأمريكا اللاتينية والصين ارتفاعا ملحوظا في أعداد المسيحية.
وكشفت إحصائيات المكتب البريطاني لسنة 2016، أن نسبة المسلمين في لندن تصل إلى 13% من ضمن 8 ملايين نسمة إجمالي عدد سكان العاصمة، فيما تبلغ نسبة المسلمين الكلية في المملكة المتحدة 4% أي نحو 3 ملايين شخص.