أعلن مسؤولون أمريكيون أن مصر والأردن والمغرب أبلغت الإدارة الأمريكية اعتزامها حضور مؤتمر المنامة الذي ترعاه واشنطن هذا الشهر، والذي سيبحث مقترحات لدعم الاقتصاد الفلسطيني في إطار خطة سلام اعتبرها مسؤولون فلسطينيون جزءا من "صفقة القرن" المثيرة للجدل.