حذر وزير الداخلية الفرنسي كريستوف كاستانير من أن أعمال عنف قد تنشب في احتجاجات السبت الثاثل والعشرين لاحتجاجات السترات الصفراء. وأكد كاستانير أن أكثر من 60 ألف شرطي ودرك متأهبون عبر البلاد لـ"ضمان سلامة الفرنسيين وضمان حرية التظاهر دون خطر" في يوم تعبئة أطلق عليه "الإنذار الثاني".