أعلنت الرئاسة الفرنسية الجمعة في بيان أن إيمانويل ماكرون سيكشف الخميس المقبل إجراءاته بشأن التذمر الاجتماعي الذي يهز البلاد خلال مؤتمر صحفي. وكانت كلمة الرئيس الفرنسي مقررة الاثنين الماضي لكن تم إرجاؤها بسبب الحريق الذي شب بكاتدرائية نوتردام في باريس.