لم يتردد مهدي بلحاج كثيرا قبل أن يقرر بيع أملاكه القليلة ويقتطع تذكرة سفر نحو حلمه، وهو جولة حول العالم.* وفي مداخلته في صباح الناس من بوركينا فاسو في إتجاهه*إلى الحدود مع مالي، قال مهدي*إنه قبل أن يقرر جولته هذه كان قد زار أغلب مناطق تونس، ثم تدرّج إلى بلدان مغاربية، إلى أن قرر بيع أدوات*التصوير التي كان يملكها*حتى يحصل على ثمن التذكرة. واليوم، أضطر مهدي للعمل لتأمين أموال تمكنه ...