في مبادرة منه لأجل إيجاد مخرج للأزمة الليبية، دعا الاتحاد الإفريقي إلى تنظيم انتخابات في ليبيا في أكتوبر/ تشرين الأول. كما كلف رئيس المفوضية الإفريقية موسى فقي بحشد الدعم لعقد مؤتمر دولي في أديس بابا في يوليو/ تموز حول المصالحة في هذا البلد الذي مزقه الاقتتال الداخلي.