قام المصور الجزائري نسيم روشيش بتوثيق حياةالمهاجرين غير الشرعيين في الجزائر في سلسلة من الصور المؤثرة بعنوان “Ca Va Waka”.
واستخدم روشيش أسلوباً غريباً ومؤثراً في نمط التقاط الصور، إذ أنه أراد تصوير المهاجرين كالأشباح. يقول روشيش: "الأشباح هم العالقون بين الحياة والموت، وهؤلاء الناس هم مثل الأشباح لأنهم غير قادرون على النجاح في الجزائر ولا يستطيعون العودة إلى أوطانهم."