بدأت الملايين من سرطانات البحر الحمراء هجرتها السنوية لوضع بيوضها قي المحيط الهادي عبر جزيرة الكريسماس الاسترالية، التي توقفت فيها حركة المرور بسبب ما يعرف بأكبر هجرة للسرطانات الحمراء على اليابسة في العالم.






واكتسب هذا الحدث شهرة عالمية، حيث يتدفق السياح والسكان المحليون لرؤية الهجرة الجماعية "الملونة"، التي بدأت في وقت متأخر من هذا العام بسبب تأخر الأمطار، التي تساعد سرطانات البحر على الحركة بشكل أفضل، بحسب ما أوردت صحيفة "ديلي ميل" استراليا.






وقالت "ديلي ميل" إن هذه الهجرة لا تخلو من المشاكل، إذ تتعرض سرطانات البحر إلى الدهس في كثير من الأحيان، وتتسبب ايضا بالعديد من الحوادث بسبب هياكلها الصلبة، التي تثقب إطارات السيارات، مشيرة إلى أنه في السنوات الأخيرة أضيفت شبكة من الجسور والأنفاق خصيصا لعبور السرطانات والحد من الخسائر في أعدادها.