" Tunisie, Dessine-moi une révolution"





أكد حاتم النفطي مهندس إعلامية ومقيم بفرنسا في تصريح لإكسبراس أف أم خلال برنامج إكسبراسو أن كتابه "Tunisie, Dessine-moi une révolution" يحاول الإجابة عن بعض الأسئلة التي طرحها الأوروبيين إبان الثورة التونسية، مشيرا أنه حاول أن يفهمهم أن ثورة تونس لم ولن تكون إسلامية.





من جهة أخرى قال حاتم النفطي أنه يجيب بكتابه أيضا التونسيين المقيمين بتونس والذي ظهروا في فترة ما بشعار "أبكي تونس" خوفا من الإسلاميين الذين ظنوا أنهم سيسيطرون على البلاد ويفرضون نمطا معينا.